أمنيآت”2″

جسدي فلسطين
وقلبه القدس.!

مدينة تصحو أكثر مما تنام ..
تُجرح أكثر مما تُبرى
تدمع أكثر مما تبتسم

تزرع الزيتون فتحصد الدماء ..
لون سحابها يشبه الرصاص ..
رائحتها كرائحة البارود
أكثر سكانها أحلام طفل
يحمل جناحين  وحجارة ..

مدينة تفترش الأرض وتلتحف
السماء وتتوسد الصخر ..
أقصى أمانيها تموت شهيده .!


وكيف يكون حال الأمنيآت وسط حرب
وبين الدماء التي تفوح منها رائحة
الأحلام  المُخلله ..

قد تكون أشبه بولادة عسيرة
لأم عقيم لمدة ! تختلط الألام
والفرحة معاً ..
لتكون أمنيةً مُهداه لمواليد السماء!
وليست لهم! فيحمل جناحين
ويترك صراع الحجارة ..!


جسدي فلسطين
وقلبه القدس.!

ولآأريد من العآم سِوى مِنحة
لجسدي بـ لسلآم .!.

Advertisements

%d مدونون معجبون بهذه: