..

في يوماً مآ بدأت أفقد معنى الإنسآنية
..بدأت أنسى كوني إنسآنة خُلقت كسآئر البشر
تحيآ تأكل تنآم تحزن تفرح تضطرب تنزعج وتموت ذلك الشئ

الوحيد الذي لم أنسآه قط ..الموت
كيف لآ وهو يتفقدني كُل ليلة يأتي لي بألعآبه لنلعب
سوياً لعبته المفضله الأمل واليأس ..كآنت بجعبته الثآنية
والأولى لي ممسكةً بهآ كطفلة تشبثت بطرف ثوب أمهآ

هو لآيشبه موت الأروآح بنزعهآ لتستريح وتذهب لبآرئهآ لآ..
كآن يشبه الإحتضآربين موت وحيآة وبين فشل ونجآح
وبين سعآدة وتعآسه وضحك وبكآء..
وكنت أنآزع لأصبح سويةً فقط..
لم أطمع بالكثير أبداً كُنت أبحث عن أرض صآلحة لزرآعة الأمل
أبحث فرحٍ يُجآزى بعد صبر..أبحث عن أنفآس مُكتملة
أبحث عن صفحة بيضآء لآيشوبهآ تشوهآت زمن..
وصرت بعد طول العتمة

أبحث عني .!.

Advertisements

%d مدونون معجبون بهذه: